Header ad
المشاهدات 3614  معدل الترشيح 0    تقييم

تعليقات الأعضاء

العنوان: ملحوظات
التعليق: يادكتور منظروا الإرهاب العالمي يادكتور يؤيدون الحوار العلني أمام الجميع ويرفضه منظروا الطواغيت بالإجماع اللهم إلا في السجون..... يادكتور الإرهاب من الإسلام ومن أنكر ذلك فقد كفر يادكتور كيف تقول يتصدى بكل عدل أي عدل في التشريعات البشرية أترى أن العدل في التشريعات البشرية وهو يناقض بكل صراحة التشريع المحمدي قال تعالى (( أفحكم الجاهلية يبغون )) هم يقولون يادكتور الشعب مصدر السلطات ومنها التشريعية والإسلام يقول (( إن الحكم إلا لله)) فرق كبير يادكتور مثلا بين تحريم القوانين الوضعية للميتة وتحريم الله لها فالأول حكم الطاغوت والثاني حكم الله ولو اتفقتا في الصورة الخارجية قال تعالى (( ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وإنه لفسق وإن أطعتموهم إنكم لمشركون)) فمن أطاع الشيطان في تحليل الميتة فهو مشرك بالإجماع وكذا لو أطاع الشيطان في تحريم الميتة فهو أيضا مشرك بالإجماع لأنه اتخذ مشرعا مع الله... قد تقول يادكتور الإسلام سمح ببعض التشريعات الإدراية كتنظيم قوانين الأمور مثلا ولكن انظر يادكتور نقول الإسلام سمح بهذا أي أن الله سمح لنا بهذا وليس لأن تشريع الطاغوت سمح لنا بهذا جد حلا للمشكلة ثم تحاور مع الإرهابيين
أرسلت بواسطة: tvgh بتاريخ 30/11/2017 23:14:42
لإضافة تعليق يجب تسجيل الدخول أولاً أو الاشتراك إذا كنت غير مشترك

المواد والآراء المنشورة على هذا الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع - حقوق الطبع والنسخ محفوظة لموقع مجانين.كوم © Powered By GoOnWeb.Com