تصفح الاستشارات والردود
| الأسئلة المتكررة FAQ   | طلب استشارة | بحث مفصل | تصفح الاستشارات بالتصنيف

تعليقات الأعضاء

العنوان: "قل يا عبادى الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إنّ الله يغفر الذنوب جميعآ إنّه هو الغفور الرحيم"
التعليق:
fiogf49gjkf0d
يبشرنا النبي بالحديث الشريف: (إن الله عز وجل يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها).
في بداية التوبة يحدث انتباه للقلب وخشية من الله تعالى مع لوم النفس و التحسر على السيئات، وقد منّ الله عليك بيقظة قلبك حتى تتوبي قبل فوات الأوان، وأراك نادمة وقد انقطعت عن هذا الذنب ويبقى أن تعزمي على ألا تعودي إليه أبدآ، فحاولي أن تستغلي هذه اليقظة في التضرع إلى الله نعالى أنّ يقبلك في عباده الصالحين، وحاولي أن يكون لك رفقة صالحة تعينك على الخير وتذكرك بالآخرة، و لا تجعلي الشيطان يقنطك من رحمة الله الواسعة، حاولي الالتزام بالحجاب وإعانة الشباب على غض البصر، وقد تكون توبنك هذه سببآ في قربك من الله تعالى وسيرك إليه، ومن الآن إستعملي جوارحك "حواسك" في طاعة الله تعالى كقراءة القرآن والإستماع إليه بقلبك ففيه شفاء القلوب.
تضرعي لله تعالى باسمه الغفور والعفو بأن يغفر ذنبك ويعفو عنك، فالله سبحانه وتعالى رحيم يتودد لعباده المسيئين بقوله عز وجلّ: "أفلا يتوبون إلى الله ويستغفرونه والله غفور رحيم"...
أسأل الله تعالى أن يتقبلنا في عباده الصالحين
أرسلت بواسطة: sorah بتاريخ 02/04/2012 01:26:37
لإضافة تعليق يجب تسجيل الدخول أولاً أو الاشتراك إذا كنت غير مشترك

المواد والآراء المنشورة على هذا الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع - حقوق الطبع والنسخ محفوظة لموقع مجانين.كوم © Powered By GoOnWeb.Com New